قراءة القيم الجمالية في الشعر القطري

الدوحة - صدر عن وزارة الثقافة والرياضة قسم إدارة البحوث والدراسات الثقافية كتاب جديد بعنوان "القيم الجمالية في الشعر القطري" للدكتور أحمد حلبي.

 ويعتبر الكتاب توثيقا لمشروع منحة وزارة الثقافة لدعم الأبحاث العلمية في مجال الثقافة القطرية والبحوث التي اختيرت في مجالي الشعر والقصة.

ووصف الباحث الشعر القطري بأنه يمثل المفاهيم الجمالية تمثيلا عفويا وظهرت في كثير من النماذج الشعرية، وكان التعبير عنها لغويا وأسلوبيا بما يتناسب وطبيعة القيمة الجمالية.. وقال إن من أبرز القيم الجمالية ظهورا قيم الجليل والسامي وهي تعبر عن البيئة القطرية والمجتمع القطري.

وأضاف أن الشعر القطري يتسم بالتجديد وتواصل الأجيال، ففي الشعر القطري استمرار للتقاليد الشعرية العربية القديمة وفيه أيضا تجارب شعرية حديثة فلا انقطاع بين الأجيال ولا تعارض أو تناقض بين التجديد والتقليد، فثمة شعر يكتب البحور العربية التقليدية وثمة شعر يكتب على أساس من التفعيلة وثمة قصيدة النثر، وبعض الشعراء يكتبون في الأنواع الثلاثة، وكل الشعراء حريصون على التجديد في داخل الأنواع الثلاثة.

 جدير بالذكر أن الدكتور أحمد حلبي عضو الهيئة التدريسية في قسم اللغة العربية في كلية الآداب والعلوم بجامعة قطر، وصدر له من قبل ثلاثة كتب هي (المفاهيم الجمالية في الشعر العباسي والتناص بين النظرية والتطبيق وأساسيات علم المعاني)، كما حقّق أكثر من خمسة كتب تراثية نشرت في لبنان.

من أفكار الكاتب

إمساك الحاكم العربي بالمفاصل الرئيسة للدولة، يجعل الجمهور أكثر اقتناعاً بضعفه، وبعدم قدرته على إحداث أية تأثيرات مهما كانت طفيفة في توجهات السلطة وسياساتها.

فايز سارة (العرب وتحديات القرن الواحد والعشرين)

ليس من قبيل المصادفة أن تنتهي اغلب الدراسات الفاحصة للأدب العبري الى أن "التجربة الحربية" هي زاوية الارتكاز  والدرس في شتى جوانب النشاط الإنساني في اسرائيل.

السيد نجم (الطفل والحرب في الأدب العبري)

 

الدولة كائن حي قابل للنمو، وهذه القابلية تدفع به على الدوام، للنمو على حساب الدول أو الدويلات المجاورة، ولو اضطره ذلك الأمر الى الاستخدام الدائم لوسيلة الحرب.

عبد العظيم محمود حنفي (الشرق الأوسط: صراعات ومصالح)

 

علم الاجتماع السياسي هو علم السياسة في محاولته تطوير مقولاته ونظرياته ومناهجه ليصبح أكثر قدرة على مداناة الظواهر السياسية انطلاقا من الواقع الاجتماعي وليس اعتمادا على تنظيرات مستوردة.

ابراهيم أبراش (علم الاجتماع السياسي)